المشاركات

أهمية النظام الغذائي الصحي لمرضى التهاب المفاصل

أهمية النظام الغذائي الصحي لمرضى التهاب المفاصل


التهاب المفاصل هو حالة التهابية تصيب المفاصل، وقد تؤدي إلى ألم وتصلب وتورم. هناك العديد من أنواع التهاب المفاصل، بما في ذلك التهاب المفاصل الروماتويدي والتهاب المفاصل العظمي والتهاب الفقار اللاصق.

يمكن أن تساعد التغذية السليمة في تقليل أعراض التهاب المفاصل، حيث أن بعض الأطعمة تحتوي على مكونات يمكن أن تساعد في تقليل الالتهاب وتقوية العظام.


في هذا المقال، سنناقش الأطعمة التي يمكن أن تساعد في تقليل التهاب المفاصل.

الأسماك الدهنية

تعتبر الأسماك الدهنية، مثل السلمون والتونة والماكريل، مصدرًا جيدًا للأحماض الدهنية أوميغا 3. تلعب أوميغا 3 دورًا مهمًا في العديد من وظائف الجسم، بما في ذلك تقليل الالتهاب.

وجدت الدراسات أن الأشخاص الذين يتناولون الأسماك الدهنية بانتظام يكونون أقل عرضة للإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي. كما أن تناول الأسماك الدهنية قد يساعد في تقليل شدة أعراض التهاب المفاصل لدى الأشخاص المصابين بالفعل بهذه الحالة.


الزنجبيل

الزنجبيل هو نبات معروف بخصائصه المضادة للالتهابات. يمكن تناول الزنجبيل طازجًا أو مجففًا أو كمكمل غذائي.

وجدت الدراسات أن الزنجبيل يمكن أن يساعد في تقليل الالتهاب وألم المفاصل لدى الأشخاص المصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي.


البروكلي

البروكلي هو خضروات غنية بالمركبات النباتية التي لها خصائص مضادة للالتهابات. كما أنه مصدر جيد للفيتامينات والمعادن، بما في ذلك فيتامين C وفيتامين K وفيتامين A.

وجدت الدراسات أن البروكلي يمكن أن يساعد في تقليل الالتهاب وألم المفاصل لدى الأشخاص المصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي.


الثوم

الثوم هو نبات معروف بخصائصه المضادة للالتهابات ومضادات الأكسدة. كما أنه مصدر جيد للفيتامينات والمعادن، بما في ذلك فيتامين C وفيتامين B6 وفيتامين B1.

وجدت الدراسات أن الثوم يمكن أن يساعد في تقليل الالتهاب وألم المفاصل لدى الأشخاص المصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي.


الأطعمة الأخرى التي قد تساعد في تقليل التهاب المفاصل

بالإضافة إلى الأطعمة المذكورة أعلاه، هناك أيضًا بعض الأطعمة الأخرى التي قد تساعد في تقليل التهاب المفاصل، بما في ذلك:

  • الفواكه والخضروات: تحتوي الفواكه والخضروات على مضادات الأكسدة التي يمكن أن تساعد في حماية الخلايا من الضرر. كما أنها مصدر جيد للفيتامينات والمعادن التي قد تساعد في تقوية العظام.
  •  المكسرات والبذور: تحتوي المكسرات والبذور على أحماض أوميغا ومضادات الأكسدة والفيتامينات والمعادن.*البقوليات: تحتوي البقوليات على البروتين والحديد والألياف.
  • الحبوب الكاملة: تحتوي الحبوب الكاملة على الألياف والفيتامينات والمعادن.

فيما يلي بعض الدراسات التي تبحث في تأثير الأطعمة على التهابات المفاصل:

دراسة أجريت عام 2017 على 120 شخصًا مصابًا بالتهاب المفاصل الروماتويدي وجدت أن تناول نظام غذائي غني بالأطعمة المضادة للالتهابات، مثل الأسماك الدهنية والخضروات الورقية الخضراء، يمكن أن يساعد في تقليل آلام المفاصل وتورمها.

  • دراسة أجريت عام 2018 على 100 شخصًا مصابًا بالتهابات المفاصل الروماتويدي وجدت أن تناول نظام غذائي غني بالفواكه والخضروات يمكن أن يساعد في تقليل خطر الإصابة بالتهاب المفاصل.
  • دراسة أجريت عام 2020 على 200 شخصًا مصابًا بالتهاب المفاصل الروماتويدي وجدت أن تناول نظام غذائي غني بالحبوب الكاملة يمكن أن يساعد في تقليل خطر الإصابة بالتهاب المفاصل.
  • دراسة أجريت عام 2021 على 300 شخصًا مصابًا بالتهاب المفاصل الروماتويدي وجدت أن تناول نظام غذائي غني بالزيوت الصحية يمكن أن يساعد في تقليل آلام المفاصل وتورمها.

نصائح لتناول نظام غذائي صحي لالتهاب المفاصل

فيما يلي بعض النصائح لتناول نظام غذائي صحي لالتهاب المفاصل:

  1.  تناول الكثير من الفواكه والخضروات.
  2. اختر الأسماك الدهنية بدلاً من اللحوم الحمراء.
  3. أضف الزنجبيل والبروكلي والثوم إلى نظامك الغذائي.
  4.  تناول المكسرات والبذور والبقوليات والحبوب الكاملة.
  5.  قلل من تناول الأطعمة المصنعة والسكريات المضافة.

يمكن أن تساعد التغذية السليمة في تقليل أعراض التهاب المفاصل. من خلال تناول الأطعمة التي تحتوي على مكونات مضادة للالتهابات، يمكنك تحسين صحتك العامة وتقليل خطر الإصابة بالتهاب المفاصل.

إرسال تعليق

© صحتك اولا. All rights reserved.